حفل تنكريّ - مركز إدموند دي روتشيلد
  • Curators: Orya Roseman Eisenstadt
    Oshri Cohen Neder
  • مواعيد:5.3-12.6.20

حفل تنكريّ

مشاركون.ات

Ofir Zmudjak Guy Aon David Weksler Dana Peled Valentin Svirida Hadar Yehezkel Tal Kovalio Yuval Avrami Noa Danziger Ravid Haken Shir Naeh Shimrit Ben Jacob Ruth Philosoph Tom Lerental

تتخلّل مسيرة القناع عدّة مراحل مفصليّة. ابتداء من العهد التوراتي، مرورًا بالميثولوجيا اليونانيّة، الحفلات التنكّريّة في أوروبا ووصولًا إلى مهرجانات بيرنينغمان في الولايات المتحدة.

إنّ حضور الزي التنكريّ أو القناع يتيح المجال للتحرّر من السلوكيات اليوميّة، الخروج من “الأنا” الواعية والدخول في “الأنا” الخفية. التخفي يؤدي إلى الانفصال المعنوي عن الذات ويمنحنا الشعور بالثقة للقيام بفعل ما. أجواء الغموض التي تسود اللقاء مع العالم الداخلي تنجح في تفتيت كلّ ما هو طبيعي ومألوف، وتغيير الشكل يفصلنا عن الواقع المُعلن، المعروض والمعروف ويسلّط الضوء على المشاعر الداخلية والفرديّة التي تبقى خفية ومخزّنة عميقًا في غياب الأقنعة.

في بعض الحالات، يمكّننا القناع من كسر أعراف سائدة.

من يضع قناعًا يمارس سلوكياته تحت غطاء ويكون معرّضًا لخرق أعراف اجتماعيّة، إذ يشجّعه القناع على تفكيك الأعراف، للأفضل وللأسوأ. جرأة الفرد وشعوره بالنشوة وتحقيق إمكاناته الكامنة من ناحية، أو التحطّم والدمار الذاتي والاجتماعي من ناحية أخرى.

مع أنّ القناع يمكّننا من التخفي وراء هوية مجهولة، إلّا أنّ اختياره يكشف عن مضامين حقيقيّة وعن أحلام خفيّة.

يتخلّل معرض “حفل تنكّريّ” أعمالًا لفنانين وفنانات في بداية طريقهم، خرّيجي مدارس فنون في السنوات الخمس الأخيرة، من المؤسّسات التعليميّة التالية- معهد الفنون تل-حاي، كلية الهندسة، التصميم والفنون- شنكار وأكاديمية بيتسالئيل للفنون والتصميم.